مساعدة طلاب زحلة في المدارس الخاصة ترتفع من مليار ليرة الى أكثر من أربع مليارات وزغيب يتمنى الشفافية والتعاون لمنع إزدواجية الإستفادة

13/09/2021

في الإجتماع التقييمي السنوي الثاني للجنة مساعدة طلاب المدارس في زحلة ((Comité aide scolaire de Zahlé مع إدارات المدارس الخاصة، والذي عقد يوم السبت 11 أيلول 2021 في مبنى البلدية، أعلنت اللجنة عن إرتفاع قيمة هذه المساعدات، من حوالى مليار ليرة للعام الدراسي الماضي (2020-2021) الى أكثر من أربع مليارات ليرة للعام الدراسي الجاري (2021-2022)، شملت لتاريخه مساعدة حوالي 2,000 تلميذا في المدارس الخاصة الـ 15 في مدينة زحلة (موزعين بين 7 ثانويات، 5 تكميليات، وثلاث إبتدائيات) بنسب من أقساطهم المدرسية، على أن تقوم إدارات المدارس بتسديد نسبة 15 الى 20 بالمئة من الأقساط المتبقية - بعد أن كانت هذه المساعدة شملت في العام الماضي 738 تلميذا.

ووفقا للعرض الذي قدّمته اللجنة، سيصار الى إضافة طلاب مستفيدين جدد إلى الأرقام أعلاه، فور إنجاز المعاملات الإدارية لقبول هبة بقيمة 400 مليون ليرة قدمتها بلدية زحلة أيضا لمساعدة الطلاب من خلال اللجنة، بالإضافة إلى هبات أخرى ستسمح بشمول المساعدة في المرحلة المقبلة تلاميذ مدارس زحلة المقيمين خارج المدينة، دعماً للأهالي في مساعيهم لإبقاء أولادهم في مدارسهم.

وقد إعتمدت اللجنة لهذه السنة معايير الإستفادة نفسها التي وضعتها للعام الفائت، مع التساهل في مسألة معدل علامات التلميذ، لمساواة المتعثرين تعليمياً في الحصول على فرصة بالتعلم. علما أن الهبة تمنح مباشرة للمدرسة لقاء ايصال خاص بالتلميذ، الذي على ذويه أن يملأوا إستمارات تجري على أساسها دراسة إجتماعية لواقع العائلة المستفيدة، حتى يتم تحديد نسبة المساعدة التي سينالها التلميذ على قيمة القسط بشكل عادل.

تأسست لجنة مساعدة طلاب المدارس في زحلة، بسعي من رئيس بلدية زحلة – معلقة وتعنايل م. أسعد زغيب، في العام الماضي، ونالت العلم والخبر في كانون الأول منه.
بعد إنطلاقتها بهبات تأمن معظمها من زحليين مقيمين أو مغتربين في العام الماضي، أوضحت رئيس اللجنة أنه، تم توزيع تقرير اللجنة الأوّل عن عملها على عدة جهات، فإستقطب الموضوع اهتمام وعناية أطراف عدة، بينهم جمعية سويسرية "ALAM" Association Liban Avenir Meilleur ، حيث شجع الواهبون أيضا على نقل التجربة الى مدارس أخرى في الشمال والجنوب، فتم دعم 718 طالبا بقيمة حوالي 1.8 مليار ليرة.

وكان الاجتماع مناسبة للتداول في بعض التفاصيل التي تعزّز الشراكة، وتزيد من شفافية التعاطي مع أرقام المساعدات، وتمنع الإزدواجية مع التقديمات التي تأمنت عبر قنوات أخرى.

وقد رحّب رئيس البلدية بالحاضرين وشدّد على أهمية التعاون بين المدارس واللجنة، مشيرا الى أن مساعدة التلميذ هي مساعدة للمدرسة بطريقة غير مباشرة، خصوصا أن القسط يتضمن كل النفقات التي تحتاجها المدرسة خلال العام الدراسي. وأطلع الحاضرين على تفاصيل الهبة المقدمة من البلدية والتي تحتاج الى موافقة ديوان المحاسبة عليها لتصبح نافذة. كما تمنى زغيب على إدارات المدارس الإيجابية والشفافية في تقاسم المعلومات، شاكرا أعضاء اللجنة (د. منال مسلّم؛ السيّدة جوزيت زغيب؛ د. سوزان مبارك؛ د. ميريام الرياشي؛ د. وديعة الخوري؛ م. ابراهيم ابو ديب، م. نديم الحجّار؛ م. هشام جحا؛ أ. كابي بريدي؛ م. وليد خوري؛ أ. مخايل أبو طعّان) الذين يعملون بشكل تطوعي على الجهد الكبير الذي يبذلونه.

هذا وأعلنت اللجنة عن هبات يمكن أن تتوفر عبر جهات مانحة لتأمين بعض التجهيزات في المدارس كتجهيزات الطاقة الخضراء وغيرها، وتمنت التعاون للبدء بتجربة نموذجية يمكن أن تعمم في أكثر من مدرسة. وحرصاً على تأمين الدعم اللازم للتعليم الجامعي أيضاً، جرى التعميم على المدارس إسمي مؤسستين تساعدان طلاب الجامعات وهما: https://www.lifelebanon.com/

https://apj.org.lb/

ختاماً، كان تجديد الشكر لجميع المتبرّعين، من اللبنانيين وغير اللبنانيين، على لفتتهم التي ساهمت وتساهم في المحافظة على هويّة لبنان ونموذج الرسالة الذي يمثّله.

Share this:
Poppins

تابعونا على مواقع التوصل الإجتماعي

  • Labora
  • Expert tourism
  • Khazzaka
  • Poppins
khazzaka insurance